الاثنين، 21 يوليو، 2008

كعكه.... حب

بسم الله الرحمن الرحيم ...


كعكه ...

انه الزمن الاغبر ... تعلمون لماذا لاننا اصبحنا كعكات مقسمه في داخلنا كل شخص حسب ما يمليه عليه مجتمعه الخارجي او الداخلي او من يعيش بجانبه .. كل ذالك يكون لاننا نملك قلوب متنوعه وقلوب رقيقة وناعمة , أصبحنا نعيش حالة من الاسى والحزن ولكل واحد منا هموم كالجبال على مختلف الاعمار...

شعب مهزوز

شعب متهالك

شعب تعبان

شعب حّـبيب

كلنا نحب كلنا اصحاب حب .... ويااااويلي من الحب


-هذا يدق على رقم غلط يسمع الصوت يلقى (فتاة او امرأة ) ياويلي يحن قلبه اكثرمن ( قلب الحمامة اللي يغرد ) طااااح في غرامها .... بلا هدف بلا معنى بلا اسلوب يمكن !!

-الثاني في السيارة يسمع ( الاف ام ) عايش غرام مع اغنية وعند صيدليه شاف بنت لابسه عباية (عاد اليوم العبايات فساتين ) يااااااويلي آآآآهـ ياقلبي وش زينها ....
يووووووو صار مغرم ويكتب شعر وحاس ان العرق تصبب منه لجل قلبها ... (وليتها تدري)

-الثالثة (بنت) عمرهاف تقول خلاص انا صرة عارفه نفسي وما في أحد يقدر يضحك علي وانا بشوف لي شاب ياليت يكون مثل فارس الاحلام في الخيال ..
وفي السوق طاحت على شخص (اقول شخص لانه بدون هدف معين فيتجرد من معنى الفارس) يالبى قلبه وش زينه ياويلالالالاهـ يجنن يابنات << كلامها طبعا خلاص حبته وطاحت غرام فيه .... ( شعب حْــبّـــيـــب).
يالله اكثر شعب قلوبهم رهيفه
من اجل الجهل ...لا العلم
من اجل الشهوة لا الاحسا
س من اجل التفاخر لا الصدق ....

اقول هنا الاغلب وليس الكل ....

اصبحنا كعكات لكثير من الامور الداخله من المجتمع والخارجة من ذواتنا . صرنا مقسمين بالقلوب الى ابعد درجة ممكنه.... احب البنت الفلانية ... وهذي تكلمك بالجوال وهذيك على المسنجر والمقصد الزواج من هذي ... والعلاقه مع تلك ...

تقسيم يقطع القلب لان القلب لم يكن ولن يكن صادق اذا تم التقسيم على اشياء من اجل رغبه واحده .

حبايبي دعوا قلوبكم تجتمع على هدف واحد

اتركو لعالمكم ان يعيش في هدف واحد كلنا اصحاب قلوب وكلنا احباب وكلنا مغرمون بالكثير من الذوات والاخلاق ..
دعونا نجتمع على شي واحد لا أن تقسم قلوبنا على اهواء واختلافات المجتمع
دعونا نوحد قلوبنا لمن نحب بالصدق وبالحب الصادق

كفايه توزيع للمشاعر وذهابها في الهواء بلا رجوع . (اصبحنا تجار للحب ) ومستوردين ... واصحاب محلات للبيع ...

كفايه اهدار لما بداخلنا من مشاعر ..ومن حب ومن حنان وروعة وانسجام في الاحاسيس

كفاية اوهام في طبقات عقولنا بأننا نستطيع ان نجمع بين اطراف مختلفه في الافكار من اجل ان نكمل النقص في طريقة حبنا ....

كفايه ظلم للطرف الاخر بالكذب عليه .

كفاية حب بلا هدف ولا معن

ى كفايه تعذيب للمشاعر والقلوب

كفاية حزن كفاية اوهام والم .

كفاية العيش في ذكريات مؤلمة


دعونا نعيش بالحب الصادق

استودعكم الله ....

وانتم بقلوب فاقت من غيبوبه المشاعر الى آفاق الحب الداخلي.